Pray For Iran
Language:    عربي     English     Español     فارسی     Français     日本語     한국어     Portugues     Русский     Svenska
اليوم السابع والثلاثون

30/6/2006

"القرى الإيرانية"

بالرغم من تحرك الإيرانيين نحو المدن بشكل كبير ، إلاَ أنه لازال هنالك 38% من مجموع سكان إيران الـ70 مليون يعيشون في قرى البلد الـ68000 . إن بعض هذه القرى صغيرة جداً ، ولكن بعض منها كبير بشكل كافي ويعيش فيها حوالي 5000 شخص.

بالنسبة للزائر ، تمثل هذه القرى قصيدة شعرية . فهنا ترى الراعي يسير مع قطيعه فوق الجبال ، ورجال كبار السن يجلسون في الشوارع ليمارسوا إحدى المهن اليدوية ، وهناك ترى أطفال صغيري السن بالزي المدرسي عائدين من المدرسة إلى البيت.

ولكن خلف هذه السكينة والهدوء هناك الكثير من المشاكل المؤلمة . فالفقر منتشر في كل مكان ، ونسبة البطالة عالية ، والرعاية الطبية أقل من المستوى المطلوب بكثير. وفي أيام شاه إيران خلال الستينات من القرن الماضي ، منح الكثير من الأراضي للقرى ، إلاً أن هذا لم ينجح بسبب الاقتصاد السيئ. وبعد ذلك وفي السبعينات والثمانينات ، ارتفعت نسبة أعمال البناء والإنشاءات في المدن الكبيرة ، وحصلت هجرة جماعية من قبل الشباب نحو المدن بحثا عن العمل.

وبالرغم من وعود آية الله خامنئي والرئيس أحمدي نجاد بضخ الكثير من الأموال في هذه القرى ، إلا أن القليل حدث حتى الآن.

وبالرغم من وجود العديد من الناس في هذه المناطق القروية إلا أن معظمهم من كبار السن وهم عادة من يعتني بأنفسهم وإن وجد بعض الشباب ، فإن معظمهم من الباطلين عن العمل الذين قد أدمنوا على الهيروين والأفيون هروباً من ملل الحياة في المناطق القروية.

إن القرى الإيرانية تحوي العديد من الناس الضعفاء ، وهؤلاء هم من كان يسوع يخدم حياتهم في فترة حياته على الأرض وهو ينتقل من قرية إلى أخرى. إن هؤلاء هم أكثر أشخاص من لايعرفون شيئاً عن يسوع المسيح . فالآلاف منهم ليس له اتصال بشبكة الانترنت أو أطباق الأقمار الصناعية، ولهذا فإن الفرصة الوحيدة لكي يسمعوا عن يسوع هي عن طريق زيارة أحدهم لهذه القرى، ولهذا دعونا نتشفع من أجل قرى إيران.

  • لنصل أن يقيم الرب فعلة يتبعون أثر السيد ويخدموا في القرى . لنصل أن يقدموا مساعدة عملية للذين يعانون.
  • لنصل من أجل الشباب الذين تركوا القرى بحثا عن فرص عمل. لنصل أن يسمعوا ببشارة الإنجيل ويعودوا إلى القرى لكي يبشروا آخرين.
  • لنصل أن قوة ونور كلمة الرب تخترق كل خرافات يؤمن بها الناس في القرى والتي تتحكم في حياة الناس هناك. لنصل أن الخوف والقلق يتحول إلى فرح الرب.
  • لنصل من أجل عمداء القرى والرجال الدين المسلمين والذين لديهم الكثير من التأثير في حياة الناس. لنصل أن يروا نور مجد يسوع المسيح فتتحول قرى بأكملها إلى المسيح.

شكراً لأجل صلواتكم ...

هل لديك أسئلة ؟

الرجاء التواصل معنا إن كان عندك أي سؤال أو مشكلة مع الموقع الإلكتروني.

للأسئلة العامة الرجاء الكتابة لنا على support@prayforiran.com

للأسئلة التقنية الرجاء الكتابة لنا على site@prayforiran.com

 

| | Login